حينما يكتب الشاعر عن قضايا وطنه..المغرب ما محتاج لبيغاسوس

0

اعلام تيفي_الصخيرات 

 بقلم : الشاعر سمحمد الطنجي 

المغرب يعطيكم دروس؛
بلا مايحتاج لجاسوس؛
ولا لنظام تاع بيغاسوس؛
الخطاوي شيء مدروس.

باركا يا الجار عييتي تدوس؛
على وثر حساس بالملموس؛
زوج كليمات خلاتك تتنوس؛
شرب أنت من نفس الكؤوس.

الصحراء مغربية ما تحتاج جلوس؛
مع انفصالي تابع ليك شاي مسوس؛
القبايل شعب تلقيناها في الدروس؛
هضر عليهم بورديو سولو لافرونس؛

في منتدى الصحراء فتحنا القوس؛
مقاومة في السهل والريف وسوس؛
داروها أحرار بكلمة وفردي وموس؛
ما دازوك يا جار ولو بقطيع الروس.

حاربتي وحدتنا الترابية بالفلوس؛
حرب باردة بين ميريكان والروس؛
وأنت مسخن الطرح للآخر تبوس؛
باغي تخربها شعب عيى بالجلوس.

المغرب ماشي هو مغرب الأمس؛
الميساج خاصو يوصلك بالهمس؛
ذوق مرارة الفرقة الذوق واللمس؛
المغاربة ما يدوزوك ملي تتهرس.

تهرستي يا جار، المغرب دار الجبس؛
واش نسيتو موقف محمد الخامس؛
ملي فرنسا ما بغات تخرج بالأمس؛
ومقاومتنا دعمتكم بالغالي وبالنفس.

باركا يا العسكر خلي الناس تتنفس؛
حلوا الحدود وراه الناس ما تجلس؛
توصل رحم والرحمة ويدور الفلس؛
آش درتوا سنين بالشتيف وبالرفس.

المغرب العربي حل من الحلول؛
يخلي فم العالم كلو غير محلول؛
ومغاربي في الأرض يصول ويجول؛
ويكثر بين بلداننا الخروج والدخول.

المغاربي حر عمرو ما كان مذلول؛
إلا في المسيرة السوداء آش تقول؛
وقت عيد شكوى لله وقوة وحول؛
بلا حدود راه المغاربي باغي يجول.

الحلم غادي يتحقق واخا الزمان يطول؛
الحروب الباردة مشات آراك آوى للمعقول؛
الخاوى بين الشعوب ثابتة رغم الطبول؛
والصحراء مغربية يا الخاوة بلا تنازل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.