المغرب يرفض ازدواجية الخطاب من طرف إسبانيا

0

 

إعلام تيفي/ متابعة

أكد وزير الخارجية ناصر بوريطة أن المغرب لا يقبل بازدواجية الخطاب من طرف إسبانيا، ولفت في حوار خص به وكالة المغرب العربي للأنباء ووكالة إيفي الإسبانية، إلى أنه يتعين على مدريد أن تعي بأن مغرب اليوم ليس هو مغرب الأمس.

وأشار بوريطة إلى أن إسبانيا حين استقبالها لزعيم بوليساريو إبراهيم غالي بهوية مزورة، كانت قد ساهمت في إشعال فتيل الأزمة بين البلدين، وتابع بأن عداء وسائل الإعلام الإسبانية تجاه المغرب مبني على أخبار زائفة، مضيفا بأن الحملة الإعلامية الإسبانية ضد المغرب، خصوصا في ظل الحديث عن ضعف التنمية في المغرب، تنم عن تصورات قديمة لدى مدريد.

يشار إلى أن الأزمة الديبلوماسية بين المغرب وإسبانيا تشهد تسارعا، بسبب استقبال هذه الأخيرة، المدعو ابراهيم غالي بهوية مزورة، وإخفاء الأمر، وهو الأمر الذي كان في إطار تواطؤ مشبوه بين إسبانيا والجزائر والشراكة في تزوير هوية وإخفاء ذلك عن القضاء، خصوصا وأن الانفصالي إبراهيم غالي متهم بارتكابه لعدة جرائم ضد الإنسانية .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.