جل المغاربة سيتلقون لقاحا ضد كورونا و تجهيز 2880 مركزا للتلقيح بجميع جهات المملكة.. و هكذا ستتم العملية

0

أعلن خالد ايت الطالب، وزير الصحة، اليوم الإثنين، أن حملة التلقيح ضد وباء فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد 19) ستنطلق في الأسابيع القليلة المقبلة.

وقال ايت الطالب خلال الجلسة المخصصة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أن الوضع الوبائي بالمغرب متدهور و مقلق، مشيرا إلى أن المملكة أصبحت تحتل المرتبة 32 عالميا من حيث عدد الإصابات بالفيروس.

وبخصوص اللقاح، أفاد الوزير، أنه ينتظر أن تنطلق الحملة الخاصة به في الأيام المقبلة، مؤكدا أن القاح قضية وطنية تهم الجميع تفاديا لارتفاع عدد الحالات خاصة الحرجة و التي ترفع عدد الوفيات.

وأوضح الوزير أنه يتم التهيئ لـ 2880 مركزا للتلقيح، كما سيتم تدريب الأطقم التي ستسهر على التلقيح الميداني، ليبدأ التلقيح بالعاملين في الصفوف الأمامية لمواجهة الوباء، ورجال التعليم. و ستتم هذه العملية في 12 أسبوعا، وقد تم وضع لجان مركزية لمواكبة العملية، من مختلف جوانبها.وهو ما سيمكن من ضمان تغطية 80 في المائة من سكان المغرب في إطار لقاح أمن.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر مطلعة، أن المغرب تلقى الضوء الأخضر من الشركة الأم، حيث سيشرع مختبر سوطيما المغربي في إنتاج ملايين الجرعات من لقاح كورونا الصيني و يرجح أن تنطلق عملية الإنتاج قبل 15 من دجنبر المقبل. على أساس أن يتم تطعيم جميع فئات الشعب المغربي خلال مدة زمنية تتراوح ما بين 3 و 6 أشهر، بمعنى أننا سنعود إلى حياتنا الطبيعية على الأرجح مع انتهاء فصل الربيع القادم، بعد أن يسري في عروقنا لقاح “صنع بالمغرب”.

تجدر الإشارة، إلى أن السلطات المغربية ستحصل على كمية هامة من اللقاحات الأمريكية والروسية، وذلك حتى يتم تطعيم الفئات الهشة في أقرب وقت ممكن.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.