محكمة أكادير تدين دركيا قتل زميله وفر هاربا رفقة صديقته بسنتين سجنا نافذا.. التفاصيل

0

أدانت محكمة الإستئناف بأكادير، الدركي المتهم بالتسبب في قتل زميله بالسد القضائي بمركز أورير نواحي أكادير، بسنتين سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 40 ألف درهم.

وكانت المصالح الجهوية للدرك الملكي بأكادير، قد تمكنت من فك لغز تعريض عنصر دركي للدهس بواسطة سيارة خفيفة، على مستوى مركز الجماعة الترابية أورير، تسبب في مفارقته الحياة بالمستشفى العسكري لأكادير، متأثرا بجروح ورضوض بليغة ونزيف حاد.

وكان الحادث المميت قد تسبب فيه دركي اخر ، يعمل كذاك بالمركز الترابي تغازوت ، إذ كان قادما من مدينة أكادير، خارج دوامه، في اتجاه تغازوت، قبل أن يدهس زميله و يعمد إلى الفرار بعد الحادثة.

وجاء فضح الدركي عن طريق فتاة كانت ترافقه التي اتصلت بالمصالح الأمنية، و أخبرت الشرطة بتفاصيل الحادث، قبل أن تكشف التحريات الأولية انطلاقا من تحديدها لأوصاف السائق الذي كان برفقتها، أن الأمر يتعلق بدركي يشتغل مع الهالك بنفس المركز تاغازوت.

وذكرت المصادر، أن الدركي المتهم بقتل زميله في العمل دهسا، لجأ إلى مركز تغازوت و قام بتغطية سيارته داخل مرآب ، قبل أن يلتحق بعدها في اليوم الموالي بالمركز كمداوم لمباشرة عمله، وذلك قبل أن تبلغ عنه إحدى مرافقاته الشرطة والدرك عن الجريمة ليتم اعتقاله من داخل المركز كما تم توقيف مرافقه في اليوم نفسه، أثناء محاولته الفرار، عبر سيارة أجرة، والفتاة الثانية التي كانت برفقتهما ليتم الاحتفاظ بالجميع تحت تدابير الحراسة النظرية للتحقيق قبل تقديمهم أمام النيابة العامة التي تابعت المتهم بالتسبب في قتل زميله في حالة اعتقال و الآخرين كل حسب المنسوب إليه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.