استنفار أمني بشفشاون بعد وفاة 5 متشردين فجأة في الشارع العام و في ظروف غامضة

0

لقي خمسة متشردين صباح اليوم الأربعاء، حتفهم، بمدينة شفشاون بعد تناولهم لمادة سامة، فيما أصيب آخرون بتسمم خطير، عجّل بنقلهم إلى المستشفى.

وقد استنفر الحادث السلطات الأمنية بشفشاون عناصرها، عقب مصرع خمسة أشخاص يُرجح تناولهم لمادة “الكحول”.

هذا، وقد جرى نقل جثث المتشردين إلى مستودع الأموات بمدينة طنجة من أجل إخضاعهم للتشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة.

وفي هذا السياق، اعتبر حسن اقبايو، رئيس جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الانسان، أن الثمن الرخيص لهذا النوع من “الكحول” جعل الإقبال عليه كثيرا من مدمني “الكحوليات” بالمنطقة ، إلا أن السر في ذلك راجع إلى إنتهاء مدة صلاحيته، ما يجعله مادة سامة وخطيرة.

وفي هذا السياق،  طالب رئيس جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الانسان بفتح تحقيق عاجل في الموضوع لمعرفة ملابسات هذا الموضوع، لأنه لا يمكن السكوت عن هذا الأمر، الذي يهدد حياة المواطنين.

تجدر الإشارة، إلى أن مدينة تطوان، سجلت خلال الأسبوع الماضي، وفاة ثلاثة متشردين بسبب تناولهم لهذه المادة السامة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.