سلطات هذه المدينة تمنع زيارة المقابر وطقوس “الشعالة” وحلقات الغناء والأهازيج الشعبية بالأحياء

0

أفادت ولاية جهة بني ملال خنيفرة أنه و في إطار التدابير الاحترازية، الرامية الى الوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، أصدرت السلطات الولائية قرارا يقضي بمنع كل المظاهر والطقوس الاحتفالية بمناسبة أيام عاشوراء 1442 هـ على مستوى إقليم بني ملال.

قررت السلطات الولائية بمدينة بني ملال، منع كل  المظاهر والطقوس الاحتفالية بمناسبة أيام عاشوراء 1442 هـ، وذلك في إطار التدابير الاحترازية، الرامية الى الوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وفي هذا السياق، أصدرت السلطات الولائية ببني ملال قرارا ينص على منع جميع المظاهر والطقوس الاحتفالية التي تنظم بمناسبة أيام عاشوراء 1442على مستوى الإقليم، بما في ذلك إقامة طقوس الشعالة، وزيارة المقابر، وحلقات الغناء والأهازيج الشعبية بالأحياء السكنية والتجمعات، سواء من طرف البالغين أو الأطفال، وكذا استعمال المفرقعات وما يشابهها، وكل التجمعات أو الأنشطة التي تدخل في إطار الاحتفال بهذه المناسبة أو المرتبطة بها.

وحشدت السلطات المعنية المختصة عناصرها لزجر المخالفين وتفادي كل السلوكيات المرتبطة بالطقوس الاحتفالية بمناسبة أيام عاشوراء والمخالفة للتدابير والإجراءات الاحترازية التي ينبغي احترامها في ظل حالة الطوارئ الصحية المفروضة ببلادنا مع ما يمثله ذلك من خطر على الصحة العامة.

ودعت السلطات الولائية ساكنة الاقليم الى التقيد بمقتضيات هذا القرار والالتزام الفردي والجماعي بقواعد الوقاية والمتمثلة في ارتداء الكمامة بشكل صحيح ومستمر، والتباعد الجسدي وتفادي التجمعات، وتفادي الخروج من المنازل إلا للضرورة؛ حتى يتم في القريب العاجل انشاء الله، التغلب والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد الذي يهدد حياة الجميع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.