صدمة كبرى في صفوف رجال الأمن بعد وفاة ضابط شرطة بكورونا

0

اهتزت مختلف المصالح الأمنية بولاية أمن فاس، ليلة الخميس/ الجمعة، على وقع خبر وفاة ضابط أمن ممتاز بقسم العناية المركزة بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني، بعد إصابته بـ”كورونا” فيروس المستجد.

الفقيد البالغ من العمر 58 سنة، كان يعاني من مرض مزمن، و سبق أن خضع للفحص المخبري يوم 23 يوليوز، و كانت نتيجته إيجابية، نقل على إثرها الى مستشفى ابن الخطيب ليتم اتخاد قرار نقله لقسم الإنعاش بعد تدهور حالته الصحية.

و من المنتظر أن يتم دفن الفقيد المصاب بفيروس كورونا،  وفق الإجراءات الاحترازية من طرف السلطات الأمنية وأفراد من أسرته الصغيرة وفق الإجراءات الاحترازية التي فرضتها السلطات العمومية،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.