صادم بطنجة..مصاب بكورونا يفضل الانتحار بعد أن علم بإصابته ويقفز من نافذة المستشفى

0

لفظ شخص في الأربعينيات من عمره، أنفاسه الأخيرة، اليوم الاثنين بطنجة، متأثرا بجروح بليغة أصيب بها إثر قفزه يوم أمس من نافذة المستشفى.

وحسب مصدر محلي، فالهالك كان يخضع للعلاج من فيروس كورونا بقسم العزل الطبي، وقد حاول أمس الاحد الانتحار عن طريق القفز من نافذة المستشفى.

وأصيب المذكور، بجروح وكسور بليغة على مستوى الرأس والأطراف، وقد حال تدخل الأطباء لانقاذه دون تحقيق نتيجة، ليسلم روحه بقسم الانعاش بعد مرور ساعات عن الحادث.

إلى ذلك، كشفت مصادر مطلعة، عن تعرض المصاب لأزمة نفسية بعد إصابته بفيروس كورونا، الأمر الذي دفعه إلى الانتحار قفزا من أعلى المستشفى الذي كان يتابع فيه علاجه.

جدير بالذكر، ان الحادث استنفر السلطات الصحية و المحلية بطنجة، حيث تم فتح تحقيق في النازلة من أجل تحديد الأسباب الكاملة التي أدت به إلى الوفاة وتفاصيل قيامه بالانتحار عن طريق الارتماء من احد طوابق المرفق الصحي المذكور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.