بدون سابق إنذار..الموت يباغت أستاذا وهو في اجتماع له داخل المدرسة

0

اهتزت الشغيلة التعليمية بقصبة تادلة لخبر وفاة زميلهم، الذي وافته المنية خلال اجتماع له بلجنة الأقسام داخل قاعة مجموعة مدارس أولاد اسماعيل بقصبة تادلة.

وذكرت مصادر محلية، أن الأستاذ سقط مغمى عليه في الاجتماع، قبل أن تسارع إدارة المؤسسة إلى للاتصال بسيارة الإسعاف حيث جرى نقله إلى مستشفى مولاي اسماعيل بقصبة تادلة غير أنه فارق الحياة. لكن شاءت الأقدار أن يلقى مصيره المحتوم

وخلفت وفاة الأستاذ حزنا عميقا في أوساط زملائه في العمل الذين بلغهم الخبر، حيث كان الفقيد يمتاز بأخلاق عالية وعرف بتفانيه في العمل، لكن شاءت الأقدار أن يسلم الروح لبارئها دقائق معدود بعد بداية الاجتماع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.