بسبب البؤرة الجنسية لي قلبت الموازين بمراكش والعثماني يقول “هدشي دوخنا”

0

قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أن البؤرة الوبائية التي شهدتها مدينة مراكش مؤخرا، في إشارة إلى البؤرة التي كانت بطلتها عاملة جنس وخليلها الجندي، قد أربكت أربكت الحكومة.

وأضاف العثماني، اليوم الأربعاء خلال الجلسة الشهرية حول السياسة العامة: ”البؤرة ديال مراكش دوخاتنا في الحكومة ووزير الداخلية جا عندي قال لي راني مشطون بهذه البؤرة”.

وتابع قائلا: ،”بعد ظهور بؤرة مراكش تغير علينا الحال لأننا كنا في إتجاه؛ لكن هذه البؤرة قلبت الموازين”.

وكانت بؤرة لفيروس كورونا بمدينة مراكش بطلتها عاملة جنس وخليلها الجندي تسببت في ارتفاع عدد المصابين بالفيروس إلى أكثر من 60 شخصا بينهم أطفال بعاصمة النخيل.

واستفاق المراكشيون على وقع نقل عشرات المصابين المخالطين لبائعة الهوى وخليلها، بعدما نقلا إليهم العدوى  في وقت كانت فيه المدينة الحمراء قابت قوسين أو أدنى من أن تصبح خالية من الفيروس، قبل أن تعيدها البؤرة المذكورة إلى الوراء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.