الفريق الاستقلالي بمجلس النواب يدعو إلى تحويل الاعتمادات المالية المخصصة للإيواء والتنقل والديبلوماسية الموازية وتخفيض ميزانيتي التسيير والاستثمار بالمجلس وتحويل مخصصاتهم إلى صندوق تدبير جائحة كورونا

0

 

دعا الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، إلى تحويل الاعتمادت المالية المخصصة للخدمات المتعلقة بالإيواء والتنقل وغيرها، وكذلك الميزانية المخصصة للديبلوماسية الموازية بالمجلس، لفائدة الصندوق الخاص المحدث بتدبير جائحة كورونا (كوفيد-19).

كما طالب نور الدين مضيان رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب في رسالة موجهة إلى رئيس الغرفة الأولى للبرلمان بإتخاذ ما يلزم من تدابير لتخفيض ميزانيتي التسيير والاستثمار المدرجة في ميزانية مجلس النواب برسم السنة المالية الجارية إلى حدها الأدنى وتحويل مخصصاتها إلى نفس الصندوق، إلى حين خروج بلادنا من هذه المحنة.
وأشار الفريق الاستقلالي إلى أن هذه المبادرة تأتي في إطار دعم الجهود الوطنية المقدرة التي تبذلها بلادنا، بقيادة وتوجيه من جلالة الملك محمد السادس، بهدف التصدي لجائحة كورونا بما تشكله من مخاطر صحية وتداعيات اقتصادية واجتماعية.
وسجلت ذات الرسالة، أنه فضلا عن مساهمة أعضاء المجلس بتعويضاتهم الشهرية لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، فالفريق الاستقلالي قام بهذه المبادرة إيمانا بالمسؤولية الجسيمة الملقاة على عاتقه ومختلف الفرق النيابية كممثلين للأمة في هذا الظرف الدقيق، وتبعا للروح التضامنية العالية التي عبر عنها كل الفرقاء رئيسا وأعضاء خلال اجتماع ندوة الرؤساء ليوم الاثنين 30 مارس 2020.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.