رجال ونساء الأمن الوطني بابن جرير في الصف الأمامي لمواجهة كورونا

0

  1. شارك نساء ورجال الأمن الوطني بابن جرير تحت إشراف والي الأمن السيد عمر الخمري، مند البدايات الأولى لظهور فيروس كورونا بالمغرب. من خلال القيام بمجموعة من المهمات والأدوار الفعالة التي ساهمت بشكل كبير في تحسيس المواطنين من جهة و ردع كل من استغل هذه الأزمة للقيام بممارسات مخالفة للقانون من جهة ثانية.

و انخرطت مؤسسة الأمن الوطني بابن جرير بشكل يومي في الحملات التحسيسية التي جابت شوارع المدينة وأزقتها من أجل حث المواطنين على الإلتزام بالتدابير الإحترازية والوقائية المتخدة من طرف السلطات المختصة للحماية من هذه الجائحة، وعدم نشر الأخبار الزائفة التي تجعل المواطنات والمواطنين تحت تأثير حالة الخوف كما قد تدفعهم إلى عدم التجاوب مع التوصيات والنصائح الوقائية التي تقدمها السلطات المختصة .

وقد حذر رجال ونساء للأمن الوطني بابن جرير في حملاتهم التحسيسية من أن ناشر الأخبار الزائفة، إما جهلا أو عمدا، يرتكب عدة أفعال إجرامية موجبة للعقوبة السالبة للحرية وللغرامة المالية.
ولم تكتفي إجراءات المنطقة الإقليمية للأمن الوطني بابن جرير في التحسيس فقط بل شرعت في اعتقال بعض الرافضين للالتزام بالحجر الصحي الذين بلغ عددهم عشرة أشخاص لحدود كتابة هذه الأسطر .

هذا وقد عبرت مجموعة من فعاليات المجتمع المدني لمنبرنا عن شكرها للمجهودات الجبارة التي قام بها نساء ورجال الامن الوطني وكذا مجهودات أطر الصحة بالإقليم بالإضافة إلى الخدمات الجليلة التي أسدتها السلطات المحلية للمواطنين والمواطنات تحت إشراف السيد عزيز بوينيان عامل إقليم الرحامنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.