فيروس كورونا ينهي حياة “طبيب” ووضع المخالطين له في الحجر الصحي

0

فارق طبيب مختص في الأمراض الأنف والحنجرة،  الحياة، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وحسب مصادر إعلامية، فإن الهالك كان يرقد بالمستشفى الجامعي ابن رشد، قبل أن تتدهور حالته الصحية.

وأضاف المصدر ذاته، أن السلطات الصحية، قامت بإجراء الحجر الصحي لجميع المخالطين للهالك، إلى حين ظهور التحاليل المخبرية للأشخاص المشكوك في حالتهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.