إرتفاع صاروخي لأسعار في غياب تام لتنفيذ وعود الحكومة بالمراقبة

0

شهدت أسعار الخضر إرتفاعاً صاروخيا بمدينتي الرباط والقنيطرة، منذ أول أمس.

و تجاوز سعر الكيلوغرام الواحد من البصل 10 دراهم، بينما غابت كلياً السلطات المحلية لتنفيذ الوعود الحكومية بالمراقبة الصارمة.

كما ارتفع سعر الثوم بشكل صاروخي، ليتجاوز 70 درهماً للكيلوغرام الواحد، بينما ارتفع سعر الكيلوغرام الواحد من الطماطم إلى 8 دراهم والباذنجان إلى 10 دراهم للكيلوغرام.

و استغل المضاربون إقبال المغاربة على إقتناء الخضر بكميات وافرة بسبب التدابير الاحترازية، للقيام برفع الأسعار من تخزين غير قانوني للخضر للتحكم في أسعارها.

و وجد المئات من المواطنين أنفسهم، بكل من ‘المدينة العليا’، ‘الخبازات’، ‘اولاد وجيه’ بمدينة القنيطرة و بكل من حي ‘يعقوب المنصور’ و ‘المحيط’ و ‘النهضة’ و ‘العكاري’ بالعاصمة الرباط، ضحايا المتاجرين بالمآسي بينما غابت السلطات بشكل كلي، عن الخروج للشارع لمراقبة الأسعار، مكتفيةً بنشر لائحة ورقية حول الأسعار القانونية وتداولها على الواتساب، والمكوث من داخل مكاتبهم الوثيرة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.