سابقة: استنفار أمني كبير بعد اغتصاب شرطيتين من طرف مغربي والحصيلة أكتر

0

تمكن الحرس الوطني الإسباني من اعتقال مهاجر مغربي مقيم بإسبانيا بطريقة غير شرعية، على خلفية تورطه في قضية تتعلق بتهمة اغتصاب شرطية اسبانية في روكويتاس دي مار في مدينة ألمرية باستعمال العنف.

وكان “الحراك” المغربي، قد داهم فجرا المنزل الذي كانت تقضي فيه الشرطة عطلتها نواحي مدينة روكيتاس دي مار السياحية قرب ألميريا، و هددها بسكين محاولاً اغتصابها بالقوة، بعدما قاومته وهي تصرخ، حيث شرع في توجيه الضربات إليها إلى أن فقذت الوعي ليشرع في اغتصابها.

وقد كشفت الحادثة عن تورط الشخص نفسه في قضية اغتصاب أخرى حدثت منذ فاتح يناير الماضي، حيث بوشرت التحقيقات لمعرفة هل هو الذي اغتصب شابة (26 سنة) باستعمال العنف إلى درجة دخولها في غيبوبة في شقتها قبل نقلها إلى العناية المركزة.

وقد انتبه الجيران إلى صراخها ليحلوا بعين المكان بعدما اتصلوا بالشرطة، وهو ما اضطره للهروب من النافذة وهو عارٍ تماما. وقد تم إدخال الفتاة إلى وحدة العناية المركزة في مستشفى بوينتي قبل أن تخرج منه في 2 مارس الجاري.

وقد استطاع الحرس المدني الإسباني القبض عليه في إحدى الغابات المجاورة للشاطئ، ليتم وضعه في السجن بأمر من المحكمة الابتدائية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.