مصائب قوم عند قوم فوائد..شركات “تهرب” من الصين نحو المغرب

0

بدأت عدد من الشركات الأجنبية، التفكير، بجدية في نقل فروعها من الصين نحو بلدان أخرى، خشية من استمرار انتشار مرض “كورونا” في البلد الأسيوي.

ويعد المغرب الخيار الأول لعدد من شركات الملابس الجاهزة الأوروبية، خاصة الاسبانية، حيث بدأت بالفعل دراسة البلدان الأنسب لاستقبال مصانعها بشكل مؤقت إلى حين تجاوز أزمة وباء كورونا، حيث أن الخيارات المفضلة هي كوريا الجنوبية وتركيا والمغرب، وفق ما كشفت عنه صحيفة “إل موندو” الاسبانية.

ووفق نفس الصحيفة، فإن شركات تصنيع الملابس الجاهزة مثل “أكوتيكس”، و”إنديتيكس”، وماركات مثل “زارا”، و”إتش آند إم”، ستتضرر مستقبلا في حال استمرار تداعيات انتشار وباء كورونا، والذي أثر كثيرا على الاقتصاد الصيني وأضر بالاستثمارات الأجنبية ، مبرزة أن نقل تلك الاستثمارات إلى المغرب يبدو بالنسبة لعدة شركات خيارا مناسبا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.