مطالب اقتصادية واجتماعية تدفع جبهة وطنية إلى النزول للشارع واحتجاجات مرتقبة بالبيضاء

0

من المرتقب أن تعرف ساحة النصر بمدينة الدار البيضاء، يوم الأحد المقبل 23 فبراير الجاري، على الساعة العاشرة صباحا انطلاق احتجاجات وصفتها مصادر الموقع بالعارمة.

وتأتي الاحتجاجات المذكورة، في إطار نداء “الجبهة الاجتماعية المغربية” المعروفة اختصارا بـ”F.S.M”، الداعي(نداء) إلى النزول إلى الشارع.

ووفق نص النداء الذي توصلت الجريدة بنسخة منه، فالإحتجاج جاء لمواجهة غلاء الأسعار، وسياسة الدولة التي أفقرت المغاربة وأغنت “المافيات”.

وسيطالب المحتجون، بحماية الأطفال من ما وصفه النداء بخوصصة المدارس وتدمير المناهج وإهانة المدرسين.

كما يدعو أصحاب النداء إلى تكريس ثقافة الحرية والديمقراطية، بموازاة محاسبة الفاسدين وضمان حرية التعبير والإفراج عن نشطاء الحراك.

وهذا النص الكامل للنداء كما توصل الموقع بنسخة منه:

نداء،

علاش خارجين يوم 23 فبراير..

– باش نواجهو لغلا اللي هدم أسر لمغاربة، وفقرهوم وحگر وليداتهوم، بسياسة الدولة اللي مصات الجيوب وغنات المافيات.

– باش نحميو تعليم بناتنا وولادنا من خوصصة المدارس وتدمير المناهج وإهانة المدرسين.

– باش الصحة تكون فمتناول المواطنات والمواطنين ويتجهزو السبيطارات العمومية، لتأمين العلاج المجاني.

– باش يلقاو الشابات والشباب فرص للشغل ولاسترجاع ثروة لبلاد المنهوبة باش تكون الخدمة من خيرنا.

– باش ساكنة دور الصفيح وبسطاء المغاربة يتمكنو من الحصول على سكن مناسب بلا احتكار مافيات العقار.

– باش امي وامك، اختي واختك خويا وخوك يتوفر ليهوم نقل مريح ومحترم وبثمن مناسب بلا استغلال لوبيات التسيير والتدبير.

– باش المرا ما تبقاش محگورة، بحالها بحال الراجل فالحقوق والمعاملة والخدمة الأجرة والقانون..

-باش الحرية والديمقراطية والثقافة تكون فوق راس الجميع، اللي فاسد يتحاسب والتعبير يكون حر ونشطاء الحراك يخرجو من الحبس، والشباب يكون رافعة المستقبل.

على هادشي كولو، مطالبنا متعددة، ونضالنا واحد..

نازلين يوم الأحد 23 فبراير 2020 بساحة النصر فالدار البيضا، مع العشرة ديال الصباح، نسمعو صوتنا.

اامصدر: الجبهة الاجتماعية المغربية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.