فتاة مغربية تُلفق تهمة لوالدها ليُسجن 10 سنوات لأنه رفض السماح لها بـ”عيش حياتها”

0

تسببت فتاة مغربية في إدخال والدها إلى السجن، حيث سيمكث فيه عشر سنوات، بتهمة محاولة القتل.

ولم يكن هذا السيد، في عقده الخامس، ليتلقى هذه العقوبة القاسية لو أنه سمح لابنته لـ”عيش حياتها” كما كانت تريده، حيث نقلت مصادر إعلامية في إيطاليا، حيث تعيش الأسرة، أن الفتاة التي تبلغ من العمر 20 سنة لجأت إلى تلفيق تهمة محاولة قتلها من قبل والدها، مستغلة حادثة شجار نشبت بينهما ذات يوم، بسبب عتابه ولومها على فعل ما تريده دون أن تكترث له.

وقال المصادر ذاتها إن الفتاة المراهقة كانت تسهر مع أصدقائها إلى وقت متأخر من الليل، وهو ما كان يرفضه والدها الشيء الذي كان يُدخلهما في نقاشات حادة وانفعالات تخرج تحت سيطرته هي وأمها، حيث يرفضان ما كانت تقوم به.

وذكرت المصادر أن الأب لم يُقنع القاضي بما دفعه إلى ضربها ذات يوم مخلفا لها رضوضا في جسدها، مشدد على أنه كان يريد معاقبتها لأن أسرته محافظة وترفض ما كانت تطالب به الفتاة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.