نهاية مستحقة لسارقي ساعات الملك

0

قضت محكمة الاستئناف بالرباط، مساء الجمعة، بالسجن النافذ في حق أفراد الشبكة المتورطة في سرقة ساعات فاخرة من القصر الملكي، حيث تابعتهم هيئة الحكم بتهم “تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة ومحاولة النصب وعدم التبليغ وإخفاء أشياء مسروقة والوساطة”.

وقد أدانت هيئة الحكم ذاتها المتهمين الرئيسيين وهما سكينة وسيف الدين، بـ15 سنة سجنا نافذا، علما أنهما تعرفا على بعضهما خلال اشتغالهما بالقصر، ودخلا في علاقة خارج إطار الزواج، فيما نال التهامي وبوطالب 12 سنة سجنا نافذا لمل منهما، بينما صدر حكم بسجن كل من اليازغي والشطيبي والسلامي 10 سنوات سجنا نافذا، و8 سنوات سجنا نافذا للأيوبي، و6 سنوات سجنا نافذا في حق بنغانم.

أما واهروش وأزماني ولكبير وكوحيلة، فقد أدينوا ب5 سنوات سجنا نافذا، و4 سنوات سجنا نافذا في حق لحلو ومعاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.