حددت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم يوم 21 يناير الجاري بالقاهرة، موعدا لإجراء قرعة التصفيات الإفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022 بقطر.

و ستشهد القرعة، مشاركة 40 منتخبا، بينها 14 تأهلت عن الدور التمهيدي، لتنضم إلى المنتخبات الـ26 الأفضل في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عن شهر دجنبر الماضي.

ويتواجد المنتخب المغربي في المستوى الأول إلى جانب 9 منتخبات إفريقية أخرى، وستتوزع المنتخبات ال40 على 10 مجموعات، تضم كل مجموعة أربعة فرق بناء على تصنيف “الفيفا”.

وتنطلق منافسات الدور الثاني من هذه التصفيات في مارس المقبل وتختتم في أكتوبر 2021، مع تأهل الفرق العشرة المحتلة لصدارة المجموعات إلى الدور الثالث المحدد في نونبر 2021.

وستحدد القرعة ذاتها مباريات إقصائية، يضمن الفائزون الخمسة فيها التواجد في قطر 2022.

وبجانب المنتخب المغربي، تتواجد في المستوى الأول منتخبات السنغال والجزائر وتونس ونيجيريا وغانا ومصر والكاميرون ومالي والكونغو الديمقراطية.

ويضم المستوى الثاني منتخبات بوركينا فاسو وكوت ديفوار وجنوب إفريقيا وغينيا وأوغندا والرأس الأخضر والغابون وبنين وزامبيا والكونغو برازافيل.

أما المستوى الثالث، فتتواجد فيه منتخبات مدغشقر وموريتيانيا وليبيا وموزمبيق وكينيا وإفريقيا الوسطى وزيمبابوي والنيجر وناميبيا وغينيا بيساو، بينما حلت في المستوى الرابع منتخبات مالاوي وأنغولا وطوغو والسودان ورواندا وغينيا الإستوائية وتنزانيا وإثيوبيا وليبيريا وجيبوتي.

وقرر “الكاف” إجراء مباريات الجولات المتبقية في مرحلة المجموعات وفق المواعيد الأتية: الجولة الأولى: من 23 إلى 31 مارس.
– الجولة الثانية: من 1 إلى 9 يونيو.
– الجولتين الثالثة والرابعة مارس 2021.
-الجولتين الخامسة والسادسة: شتنبر وأكتوبر 2021.

وتقام مباراتا الدور الثالث والأخير من التصفيات بنظام الذهاب والإياب في نونبر 2021. وسيكون مونديال قطر الأخير، الذي تتأهل إليه 5 منتخبات للنهائيات عن القارة السمراء، لأنه ابتداء من كأس العالم 2026، سيصبح نصيب إفريقيا 9 منتخبات، بعد رفع عدد المنتخبات المشاركة إلى 48 منتخبا.