تفاصيل حصرية حول واقعة عودة ”سيدة” متوفاة للحياة بالعيون

0

في واقعة غريبة بمدينة العيون تفاجأ عدد من المواطنين عصر يوم أمس الجمعة أثناء تشييعهم لجنازة سيدة تم الإعلان عن وفاتها، حيث لاحظوا أن الهالكة قامت بتحريك جثثها، ما أثار نوعا من الرعب والريبة في نفوسهم ظنا منهم أنها عادت للحياة.

وكشف مصدر مطلع  أن المصلين بعد صلاة الجنازة على ”المرحومة” توجهوا بها نحو مقبرة ”الرحمة” بمدينة العيون ليصدموا أثناء محاولتهم وضعها في القبر بحركة غريبة بالثابوت، الأمر الذي جعل الكثيرين يصابون بدهشة وخوف كبيرين وتعالت التكبيرات والتهليلات ظنا منهم أنها عادت للحياة ولم تتوفَ. وأضاف المصدر، أنه تم على وجه السرعة إخبار السلطات المحلية بالواقعة، وجرى نقل السيدة على وجه السرعة نحو مستعجلات مستشفى الحسن بن المهدي بمدينة العيون لإخضاعها للفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من حياتها أو وفاتها، وبعد إطلاع الطاقم الطبي عليها وإجراء مجموعة من الفحوصات على الجثة تبين أن السيدة متوفاة، والحركة التي شعر بها المشيعون راجعة إلى حركة عادية تحدث بالأعضاء الداخلية لبعض الموتى ساعات قليلة بعد وفاتهم، ولا علاقة للأمر بعودتهم للحياة كما ظن البعض في الوهلة الأولى .

هذا، وتمت إعادة السيدة للمقبرة، وجرى دفنها بعدما أثارت الواقعة ضجة وسط المشيعين لها.“

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.