أُمّ بكوريا الشمالية تُواجه السجن مدى الحياة مع الأشغال الشاقة لإنقاذها طفليْها وترْك صورة كيم تحترق

0

تواجه امرأة في كوريا الشمالية عقوبة السجن بعد أن أنقذت طفليها من حريق في منزلها لكنها فشلت في انتشال صور زعيم كوريا الشمالية من المبنى المحترق.

وتخضع السيدة للتحقيقات من قبل وزارة أمن الدولة بعد اندلاع حريق في منزلها في شمال البلاد، بالقرب من الحدود الصينية، حسب ما ذكر موقع  قناة”الحرة”.

وتواجه الأم عقوبة السجن المطول والأشغال الشاقة إذا ثبتت إدانتها، وربما تُحرم من الخدمات الطبية  لعلاج طفليها من الحريق.

وتفرض كوريا الشمالية عرض لوحات زعمائها السابقين، كيم إيل سونغ وكيم جونغ إيل، في كل بيت وتُرسل مفتشين للتأكد من ذلك.

ووفقا للقوانين  الكورية الشمالية، يجب معاملة صور عائلة كيم بتقديس كبير، ويعادل الفشل في ذلك ارتكاب جريمة خطيرة.

ومن قواعد التعامل مع هذه اللوحات، وضعها في الحائط الأبرز بالمنزل مع إبقائها نظيفة، ويعرض تراكم الغبار عليها مثلاً صاحب المنزل إلى الغرامة، بعد قياس تراكم الغبار عليها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.